الرئيسية » سلايدر » مطالب بإعادة النظر في تصرفات بعض عناصر الأمن الخاص بمستشفى محمد الخامس

مطالب بإعادة النظر في تصرفات بعض عناصر الأمن الخاص بمستشفى محمد الخامس

بعد فضيحة ضبط أحد حراس الأمن الخاص بمستشفى محمد الخامس وهو بصدد ابتزاز مواطن في مبلغ مالي، من أجل الحصول له على موعد زيارة أحد الأطباء ، وبعد تدخل بعض مشجعي الفساد والمفسدين بهذه المؤسسة التي تئن تحت وطأة عصابات منظمة، همها الوحيد هو استكمال أركان الجرائم التي ترتكب في حق المرضى وذويهم، على مرأى ومسمع الجميع ولا أحد يحرك ساكنا.

ما تزال فضائح بعض عناصر الأمن بمستشفى محمد الخامس عبر استعراض العضلات عند البوابات الرئيسية للمستشفى، يطرح الكثير من الأسئلة عن الأدوار الحقيقية لهؤلاء الذين لا علاقة لهم بالأمن ولا بأبجدياته، بل كل ما في الأمر هو الاعتداء على المواطنين لأتفه الأسباب، في سابقة تضع السيد مندوب الصحة أمام مسؤولياته، لأن بعض هؤلاء يعتبرون أذرعا خلفية لعناصر تعمل من أجل إفشال كل ما تحقق.

إن الداخل إلى بعض  أقسام المستشفى مفقود والخارج منه مولود، حيث عادة ما يتعرض المواطنون للضرب والإهانة والسب والشتم، لا لشئ سوى أنهم جاؤوا يتلمسون الدواء، وكانت لهم لكمات بعض الحراس بالمرصاد، ليفضلوا العودة أدراجهم عوض المحاضر والشكايات بمخفر الشرطة، كل هذا يحدث والمسؤولون في دار غفلون، بسبب تستر بعضهم على ما يحدث.

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *