الرئيسية » سلايدر » صرخة أخرى لتجار الأمتعة الرياضية بالحسيمة

صرخة أخرى لتجار الأمتعة الرياضية بالحسيمة

في مثل هذا الشهر من سنة 2017 وقبل إعادة إطلاق برنامج منارة المتوسط، راسل مجموعة من التجار واصحاب المحلات المتخصصة في بيع الأمتعة الرياضية عامل اقليم الحسيمة يشتكون له من الحيف والإقصاء الذي لحقهم نتيجة عدم اشراكهم في عمليات تقديم العروض المتعلقة بتسويق وبيع الأمتعة الرياضية،وذلك من قبل كل من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والمندوبية الإقليمية للشبيبة والرياضة بالحسيمة .

ومع انطلاق برنامج منارة المتوسط توخى هؤلاء التجار واصحاب محلات تسويق وبيع الأمتعة الرياضية خيرا،لما حمله هذا البرنامج من أنشطة ومسابقات رياضية في مختلف الرياضات وبمشاركة اعداد هاءلة من الفرق والجمعيات والشباب في مجموع جماعات الإقليم. إلا أن الأحوال استمرت كما كانت حيث سيتم من جديد ومن قبل نفس الجهات اقتناء الأمتعة من أقاليم أخرى تاركين  نفس التجار ونفس أصحاب محلات الأمتعة الرياضية يغرقون في ازمتهم .الأزمة التي لم يكونوا هم سببا لا في إنتاجها  ولا في ديمومتها،ونتمنى من السيد فريد شوراق العامل الحالي للإقليم أن يفتح صفحة أخرى ترفع مشاق أزمة مستمرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *