‫الرئيسية‬ غير مصنف ساكنة حي ” تغلبونت ”التابع  لجماعة أجدير” مأساة لا تنتهي
غير مصنف - 12 ديسمبر، 2020

ساكنة حي ” تغلبونت ”التابع  لجماعة أجدير” مأساة لا تنتهي

في إطار التظلم من أجل رفع الضرر الذي تعاني منه الكثير من مناطق إقليم الحسيمة، خصوصا ما يتعلق بتوفير شروط المواطنة ، التي تعتبر من بين أولويات الدستور المغربي، حيث ورغم الملايير التي امتصتها مشاريع ” منارة المتوسط” ما زالت الكثير من المناطق تعيش تهميشا لا يطاق، بالمقارنة مع ما عرفته مناطق لأخرى من إقليم الحسيمة.

وخير مثال على هذه المفارقات العجيبة والتمييز، ما تعرفه ساكنة حي ” تغلبونت ”التابع  لجماعة أجدير” التي كانت قد راسلت عامل الإقليم تطالبه من خلالها التدخل العاجل من أجل تزفيت وترميم الشارع المؤدي إلى الحي المذكور وتجهيزه بالإنارة العمومية، لتجاوز محنة الظلام الدامس وتفادي الحيوانات المفترسة والزواحف.

وكانت الساكنة وبعد استنفاذ جميع الحلول، قد ذيلت الشكاية بعريضة لمجموعة من قاطني الحي المذكور، على أمل أن تلقى التفاتة ، خصوصا في ظل فصل الشتاء الذي يحول الشارع إلى برك مائية يصعب المرور عبرها، علما ان الشارع  المذكور متصل بشبكة الصرف الصحي والماء الشروب، مما وجب على القائمين على الشأن العام، التدخل لتزفيته.

هذا وقد التمست الساكنة عبر هذه الشكاية تدخلا من عامل الإقليم الذي لا يتوانى في مراقبة جل الأوراش التي تعرفها مدينة الحسيمة، ولا يدخر جهدا في الإنصات إلى هموم المواطنين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

ترويج المخدرات يورط ثلاثة أشقاء بطنجة

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، الجمعة، من توقيف ثلاثة أشقاء تتر…