الرئيسية » سلايدر » خسائر فادحة في ممتلكات المواطنين بسبب الإنقطاعات المتكرة للتيار الكهربائي

خسائر فادحة في ممتلكات المواطنين بسبب الإنقطاعات المتكرة للتيار الكهربائي

مشاريع منارة المتوسط تضح الإستهتار الفظيع الذي اصبح عادة لدى بعض القائمين على الشأن العان، رغم التوجيهات الملكية السامية التي يقابلها التأكيد على مبدأ  ربط المسؤولية بالمحاسبة، وهو ما لا يتم تفعيله على أرض الواقع، لأنه لو كانت المسؤولية مقترنة بالمحاسبة لكان جل المسؤولين في السجون، وإلى حين تفعيل ربط المسؤولية بالمحاسبة، تظل الأقلام الحرة هي نبض الشارع، وناطقه الرسمي بعد أن اختفى المنتخبون وتواروا عن الأنظار، إلى حين اقتراب موعد الإنتخابات.

وفي خضم الأحداث المتتالية التي تعيشها الحسيمة، في ظل مشاريع منارة المتوسط، وجب التأكيد على ضرورة الضرب بيد من حديد على يد المتلاعبين بالمال العام المستباح، خصوصا الشركة التي فوض لها مشروع الإنارة العمومية،  وهو المشروع الذي يضع الشركة موضع المساءلة القانونية، بعد الفضائح المتتالية التي كبدت المواطنين خسائر فادحة في الممتلكات الكهربائية المنزلية بسبب الإنقطاعات المتكررة  التي ضيعت على العديد من المؤسسات مبالغ مالية ضخمة، كالمصحات والمتاجر  وغيرها .

والحديث عن هذه الشركة يقودها إلى النبش في مصابيح الإنارة العمومية، بعد دخول هذه المصابيح في غيبوبة بسبب هذه الإنقطاعات، وهو ما حول حياة المواطنين إلى جحيم، خصوصا أثناء الليل وقبيل الفجر، حيث تحولت الشوارع إلى كابوس، يثير الرعب في المواطنين بسبب انتشار ظاهرة اللصوصية والكلاب الضالة.

وعلى العموم، فإنه وجب على السيد عامل الإقليم، فتح تحقيق في هذه الفضائح، التي تدخل في إطار تبذير المال العام، مع ضرورة فرض إتاوات على الشركة بسبب العيوب التي طالت المشروع برمته.

 

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *