‫الرئيسية‬ غير مصنف السلطات بمدينة الحسيمة تشن حملة لتحرير المك العام
غير مصنف - 19 يناير، 2021

السلطات بمدينة الحسيمة تشن حملة لتحرير المك العام

شنت السلطات بمدينة الحسيمة صباح اليوم، حملة واسعة النطاق من أجل تحرير الملك العمومي، وإعادة الوضع إلى ما كان عليه في بعض الشوارع والأحياء والتجمعات السكنية.

وأقدم رجال السلطة المحلية بالمدينة على وضع حد للتسيب في بعض الشوارع، ومسجد غينيا الذي تحول إلى سوق في الهواء الطلق، بسبب انتشار الباعة المتجولين، بشكل بات يؤثر سلبا على حسن سير المرفق العام، خصوصا مع تزايد عدد الإصابات بفيروس كورنا، حيث يجتمع المواطنون سواء قبل أو بعد الخروج من المسجد، دون احترام معايير السلامة الصحية، المنصوص عليه في بروتوكول وزارتي الصحة والداخلية.

وعاينت الجريدة قائدتي المقاطعة الحضرية الثانية والثالثة مرفوقين بأعوان السلطة والشرطة والقوات المساعدة، وهما يطبقان القانون في الشوارع العامة والأزقة، التي كانت إلى حين تشكل عائقا أمام حركة السير( سواء للمواطنين أو للعربات) التي كانت تتوقف من أجل فسح المجال، أمام المارة بينما يقطع العديد من التجار الشارع العام بقنينات الغاز أو الصناديق الفارغة.

عملية تحرير الملك العام استحسنتها الساكنة، وتطالب بضرورة استمرارها، بعد أن بلغ السيل الزبى، بسبب جشع بعض أصحاب المحلات التجارية والمقاهي ومعهم عناصر باتت تحتل الشوارع تحت يافطة حراسة السيارات، في ضرب صارخ لمجانية ركن السيارات في الأماكن العمومية، الذي هو حق لأرباب السيارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

شركتان رائدتان تخالف التوجهات الملكية السامية الرامية إلى دعم مشاريع الشباب

كما يعلم الجميع، فالتوجهات الملكية السامية الأخيرة المنصوص عليها في خطابات صاحب الجلالة، و…