الرئيسية » سلايدر » السلطات بمدينة الحسية تتصدى بحزم للعابثين بمصير المدينة وساكنتها

السلطات بمدينة الحسية تتصدى بحزم للعابثين بمصير المدينة وساكنتها

كثفت السلطات المحلية والامنية بإقليم الحسيمة، من حملاتها التحسيسية خلال اليومين السابقين كما شوهدت عناصر الشرطة ليلة أمس بساحة محمد السادس وهي تحث المواطنين على ارتداء الكمامة، باعتبارها تندرج ضمن التدابير الوقائية التي ما فتئت وزارتي الداخلية والصحة تؤكدان على ضرورة ارتداءها خصوصا في الأماكن العمومية.

وبدت السلطات خلال الأيام الأخيرة، أكثر صرامة في تعاملها مع المستهترين والغير منضبطين، حيث جرى توقيف العشرات من الأشخاص في مختلف أنحاء الإقليم، وتحرير محاضر في حقهم، وهو ما شاهدناه البارحة بسوق ” أحد الرواضي” حيث كانت عناصر الدرك الملكي قد شنت حملة توقيفات همت الكثير من الشباب على الخصوص، كما كثفت السلطات حملاتها التي تستهدف المقاهي والمطاعم والشواطئ، لمراقبة مدى التزام المواطنين بالتدابير الوقائية وعلى رأسها ارتداء الكمامة.

وكانت وزارتي الداخلية والصحة قد أصدرتا بيانا مشتركا ليلة أمس يمنعان المواطنين من الخروج والدخول إلى 8 مدن مغربية باتت تشكل بؤرا للوباء، وهو الأمر الذي عجل بإخلاء ساحة محمد السادس لبرهة قبل أن يعود المواطنون إليها مرة أخرى، حيث اعتبر الكثير من المواطنين القرار منتظرا في ظل ظهور وارتفاع حالات الإصابة بالفيروس في المغرب، لأنه لا خيار لدى الدولة إلا إغلاق هذه المدن، خصوصا مع اقتراب عيد الأضحى المبارك.

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *