الرئيسية » ملفات » استمرار الاعتداءات على موظفي وزارة الصحة بالمركز الطبي للقرب اليوسفية بالرباط

استمرار الاعتداءات على موظفي وزارة الصحة بالمركز الطبي للقرب اليوسفية بالرباط

تعرض يوم امس الأحد 15 دجنبر 2019 ليلا احد الإخوة الاطباء العامين بمركز القرب الطبي اليوسفية بالرباط  الى السب والشتم والكلام النابي.

فمثل هذه المشاكل الإضافية التي يتعرض لها الأطر الصحية بهذا المركز يزيد من حدتها غياب الحماية والحراسة والتنظيم، فالمريض يلجأ مباشرة لطلب العلاج دون المرور لا بمصلحة الاستقبال و لا الفرز ولا الحراسة العامة لسبب واحد انها غير متوفرة بالمركز، ولا يوجد من يوضح له ولا لعموم المرتفقين والمرافقين لهم بأن المستعجلات لا توجد بها كل الادوية والتخصصات والمعدات كما يعتقد البعض،مما يجعل الاطباء والممرضين في مواجهة مباشرة مع المواطنين وهما معا لا يتحملان عبئ هذا الامر.

إن المكتب الجهوي الرباط سلا تمارة التابع للجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل إذ يستنكر استمرار معاناة موظفي مركز القرب اليوسفية  من عدة نواقص نظرا لسوء تدبير المندوبية لهذه المؤسسة، وما يترتب عن ذلك من مشاكل واعتداءات على الأطر الصحية، فإنه يؤكد مرة أخرى أن كرامة الاطر الصحية خط احمر، وقد سبق للمكتب الجهوي وان حذر مندوبية وزارة الصحة من تكرر هذه الاعتداءات اللفظية والتهديدات التي يواجهها العاملين بهذا المركز لكن بدون جدوى.

وعليه، وامام هذه الاعتداءات المتكررة وفي بعض الاحيان تهديدات بالسلاح الابيض، فإن المكتب الجهوي يعبر عن تضامنه المطلق واللامشروط مع الطبيب المعتدى عليه ومع كافة الأطر الصحية ضحايا هذه الاعتداءات اللفظية والجسدية بمركز طب القرب اليوسفية، فإنه يطالب وزارة الصحة بتوفير الحماية اللازمة لموظفيها وتوفير حراس امن في المستوى المطلوب ووضع نشرة توعوية حول مايوفره المركز للمواطنين تفاديا لأياصطدام او مواجهة ممكن ان تؤدي الى عواقب وخيمة،وتوفير مصلحة التوجيه وإرشاد المريض حسب التخصص للولوج الى العلاج وتنظيم المهام الفعلية لمركزالقرب الطبي الذي فشلت ادارة مندوبية الرباط في تنظيمه.

ويحتفظ بحق اتخاذ كافة الإجراءات النضالية للتنديد بذلك.

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *