الرئيسية | أخبار | متشرد وراء مقر المقاطعة الحضرية الثانية بالحسيمة يهدد أمن وسلامة المواطنين

متشرد وراء مقر المقاطعة الحضرية الثانية بالحسيمة يهدد أمن وسلامة المواطنين

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
متشرد وراء مقر المقاطعة الحضرية الثانية بالحسيمة يهدد أمن وسلامة المواطنين

حول احد المشردين الذي يتخذ محيط المقاطعة الثانية مأوى له ولجيش من القطط، مع ما تطلقه  من روائح كريهة  يصل مداها المنازل المطلة على مكان تواجد هذا المتشرد الذي غالبا ما يكون ثملا بسبب إدمانه على الكحول والمخدرات، وهو ما بات يشكل خطرا على أمن فلذات أكباد المواطنين المتمدرسين.

وجدير بالذكر أن هذا الشخص كان قد طرد بالقوة من هذا المكان، بعد أن صار مثار جدل بين مكونات مدينة الحسيمة، الذين يعرفونه حق المعرفة، حيث ظل يقطع الطريق على المارة خصوصا عندما يبالغ في احتساء الخمر، وهو ما جعل السلطات آنذاك تتحرك في اتجاه طرده من هذا المكان، هو وقططته.

ونشير إلى أن هذا الشخص وبعد أن عاد في غفلة من السلطات، راح يعيث في الأرض فسادا و يا ويل من تجرأ على الكلام، حيث بات يشكل خطرا على ساكنة الحي بأكمله، مهددا كل من سولت له نفسه المطالبة برحيله.

وما يزيد الأوضاع ترديا الروائح المنبعثة من الجيف التي تقتات عليها القطط، وكذا روائح القطط التي غالبا ما تقضي لسبب أو آخر، وهو ما يشكل خطرا على صحة المواطنين، الساكنون منهم وعابرو السبيل.

لذلك يطالب المواطنون بضرورة تحرك السلطان، من أجل طرد هذا الشخص في أقرب الآجال وقبل فوات الأوان، حفاظا على الأمن والسلم الإجتماعيين.


الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك