الرئيسية | أخبار | سياسة إدارة المياه والغابات بجماعة إزمورن تهدف إى تشريد الساكنة

سياسة إدارة المياه والغابات بجماعة إزمورن تهدف إى تشريد الساكنة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
سياسة إدارة المياه والغابات بجماعة إزمورن تهدف إى تشريد الساكنة

يبدو أن إدارة المياه والغابات اصبحت مؤسسة فوق القانون، بعد إقدامها على تحفيظ أراضي ساكنة جماعة إزمورن بدون سند قانوني، رغم أن هؤلاء يتوفرون على عقود تملك هذه الأراضي لأزيد من مسين سنة ونيف، فقد تفاجأ المواطنون في إطار التحفيظ الجماعي الذي يستفيدون منه بالمجان، بإدارة المياه والغابات قد سجلت مطالب تحفيز عقاراتهم، في سرية تامة وفي تحد للقانون المنظم للتحفيظ الذي يستوجب استدعاء المجاورين أثناء عملية التحديد.

ساكنة المناطق المجاورة للملك الغابوي بجماعة إزمورن تستنكر عملية الترامي على أراضيهم، بطريقة تطرح الكثير من الأسئلة المحيرة فعلا، بعد إقدام إدارة المياه والغابات على تحديد أراضيهم بتواطؤ مع السلطات المحلية، مما قد يعرض حياة هؤلاء للخطر في ظل الهجومات المتكررة للخنازير البرية، التي ستصبح قاب قوسين أو أدنى من مساكن المواطنين.

فيما عبر السكان عن تذمرهم من سياسة إدارة المياه والغابات الهادفة إلى تشريد عائلات بأكملها وطردها من أرضها، وهو ما يتنافى والقوانين.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك