الرئيسية | أخبار | تدوينة فايسبوكية بعد مقتل "حياة بلقاسم" تجر اعلاميا الى السجن المزيد

تدوينة فايسبوكية بعد مقتل "حياة بلقاسم" تجر اعلاميا الى السجن المزيد

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
تدوينة فايسبوكية بعد مقتل "حياة بلقاسم" تجر اعلاميا الى السجن  المزيد

أصدرت  المحكمة الابتدائية بتطوان ، مساء الأربعاء الخميس ، حكما بالسجن لمدة عامين مع النفاذ ، في حق المدون المغربي والصحفي “سفيان نكاد” ، الذي دعا للاحتجاج بعد مقتل الشابة حياة بلقاسم ، في حادث إطلاق نار على قارب مهاجرين غير شرعيين، حسب ما أفاد محاميه جابر بابا

وقال المحامي إن موكله لوحق بسبب "نشر تدوينة على موقع الفايسبوك" تدعو جماهير فريق المغرب التطواني للتظاهر احتجاجا على الحادث، بمناسبة مباراة للبطولة الوطنية نظمت يوم 30 شتنبر الماضي

ووجهت إليه تهم "التحريض على العصيان المدني" و"إهانة علم المملكة" و"نشر الكراهية".

ويحاكم 19 شابا آخر، تتراوح أعمارهم بين 14 و23 سنة، بتهمة "إهانة العلم الوطني"، بعد أن قاموا برفع العلم الإسباني وشعارات مؤيدة للهجرة على غرار "عاشت إسبانيا" أثناء تلك المباراة

وجهت إليهم أيضا تهم "تخريب ممتلكات عمومية وخاصة" خلال "تظاهرة غير مرخصة" نظمت بعد خروجهم من الملعب



الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك