الرئيسية | أخبار | على نهج الزعيم الكرطوني عيزي أحمد يهاجم الأحزاب والجمعيات الحقوقية

على نهج الزعيم الكرطوني عيزي أحمد يهاجم الأحزاب والجمعيات الحقوقية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
على نهج الزعيم الكرطوني عيزي أحمد يهاجم الأحزاب والجمعيات الحقوقية

خرج سفير النوايا السيئة احمد الزفزافي مرة أخرى ليصب جام غضبه على الأحزاب السياسية التي لام عليها عدم دعم ابنه لجائزة 50 ألف يورو بعد أن تناسى بأن ناصر الزفزافي لطالما كال لهذه الأحزاب تهما ووصفها بأقدح النعوت.
احمد الزفزافي الذي سكت دهرا ونطق كفرا، عاب على الأحزاب عدم دعمها للزعيم الكرتوني لدى البرلمان الأوربي بعد أن غاب عن ذهنه ان المعارضة الوطنية الشريفة التي كانت تدافع عن المبادئ والديمقراطية والعيش الكريم خلال اوج صراعها مع المخزن، لم تفرط يوما في وطنيتها، ولم تستقوي أبدا بالأجانب كما فعل هو وابنه الذي أصابه السعار وهو يتلقف دريهمات خونة الريف.
الوطنية عند عيزي احمد هي الحصول على المال مهما بلغت به درجة الخذلان ، لكنها عند الشرفاء دفاع عن الحق والمبادئ، مع الحفاظ على ذلك الحبل السري الذي يربط المواطن ببلده، عكس عيزي احمد والزعيم الكرطوني الذي رفع شعار " الإستعمار الإسباني أرحم من الإستعمار العروبي" فهنيئا لسفير النوايا السيئة وهنيئا للزعيم الكرطوني بتأهله لنهائيات 50 ألف يورو.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك