الرئيسية | أخبار | بنجلون يبحث عن حلول بالصين للخروج من ورطة “طنجة تيك”

بنجلون يبحث عن حلول بالصين للخروج من ورطة “طنجة تيك”

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بنجلون يبحث عن حلول بالصين للخروج من ورطة “طنجة تيك”

التقى عثمان بنجلون عددا من المسؤولين الصينيين، خلال القمة الصينية الإفريقية، التي احتضنتها العاصمة بكين ما بين 3 و 4 شتنبر الجاري، من أجل البحث عن شركاء لتعويض الشركة الصينية “هايتي” (Hh Haité) المنسحبة من مشروع المدينة التكنولوجية بطنجة “طنجة تيك”، التي يعتبر البنك المغربي للتجارة الخارجية طرفا أساسيا في إنجازها لأنه المحتضن المالي للمشروع.

وقدمت شركة “هايتي” على أنها مجموعة عملاقة تتوفر على الإمكانية والخبرة من أجل إنجاز، مثل هذه المشاريع، قبل أن تكشف الأيام أن الأمر يتعلق بشركة صغيرة ومغمورة لا يمكنها أن تنجز مدينة من حجم ومتطلبات “طنجة تيك”، ما أثار غضب الجهات العليا. ويسعى عثمان بنجلون، الذي وجد نفسه وحيدا، إلى إيجاد مخرج للورطة التي وضع فيها.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك