الرئيسية | أخبار | السرعة المفرطة والتهور سببان رئيسيان لمقتل المرحوم" أزناي مصطفى"

السرعة المفرطة والتهور سببان رئيسيان لمقتل المرحوم" أزناي مصطفى"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
السرعة المفرطة والتهور سببان رئيسيان لمقتل المرحوم" أزناي مصطفى"

 لقي المدعو قيد حياته" ازناي مصطفى " حتفه على يد فتاة فرنسية متزوجة من شاب بنحدر من أيت عزة جماعة تمسمان، بسبب السرعة المفرطة وتهور الشابة التي وضعت حدا لمواطن لا ذنب له، سوى أنه تواجد في المكان الخطأن ولكن قضاء الله وقدره كان محتوما، وكان  المرحوم قيد حياته يقطن بدوار "اشانن "التابع لجماعة تمسمان، ومعروف لدى ساكنة المنطقة.

مصادر من تمسمان أفادت أن درك بودينار، وبناء على إفادة شيخ جماعة تمسمان،كانوا يريدون خلط الأوراق هذه المرة، عبر اعتبارلا عائلة له، لولا يقظة المواطنين الذين يعرفون الضحية، وهو ابن المنطقة ابا عن جد، وهو ما عجل بتغيير محضر الحادثة الأليم الذي اهتز له دوار أشانن.

ونشير إلى أن الشابة كانت تقود سيارتها المرقمة بفرنسا بسرعة جنونية على الطريق الرابطة بين أيت عزة وأشن، حيث فقدت السيطرة عن السيارة وصدمت الضحية ومعه عمود شركة اتصالات المغرب.

هذا ولقي المرحوم حتفه في عين المكان، بينما لا تزال إجراءات نقل الجثة مستمرة بمستشفى الحسني بالناظور الذي نقل إليه المرحوم، وما تزال ساكنة دوار اشانن تنتظر تشييع جثمان الراحل إلى مثواه الأخير بنسقط رأسه.

تعازينا الحارة لعائلة المرحوم وتغمده الله بواسع رحمته، وألهم أهله الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك